بروتوكول تعاون علمي بين مركز خبراء "رياليست" الروسي و المنتدى العربي لتحليل السياسات الإيرانية "أفايب"

28.01.2020, 11:00, موسكو

في ضوء الاتساق مع النهج العالمي القائم على تشبيك الأواصر العلمية وزيادة الخبرة وتعميقها بين الباحثين والخبراء، وبين المنصات العلمية في مجالات الدراسات السياسية والمستقبلية، وإيمانا من مركز خبراء "رياليست" الروسي و "المنتدى العربي لتحليل السياسات الإيرانية ـ أفايب" بهذا النسق، اتفق الطرفان على البدء في تدشين بروتوكول تعاون بينهما؛ بهدف زيادة الوعي حول المسائل المرتبطة بإيران وتفاعلاتها في بيئتيها الداخلية من جهة والإقليمية والدولية من جهة أخرى.

 

ويقوم البروتوكول على تنظيم ورش عمل مشتركة وتنظيم زيارات علمية بين الجانبين، بالإضافة إلى تبادل ونشر وإعادة نشر المواد البحثية المتفق عليها تزامنا في المنصتين البحثيتين؛ تعظيما للاستفادة من الإنتاج العلمي الشامل لخبراء وباحثي "أفايب" و"رياليست".

 

واتفق الطرفان على وضع كل الإمكانات المشتركة الاستشارية والعلمية والمكتبية في خدمة الغرض الأساسي للبروتوكول، وهو سبر أغوار إيران داخليا وبحث طبيعة دورها الإقليمي وعلاقاتها الدولية وما يترتب على ذلك من تفاعلات.

 

من جانبه أكد محمد محسن أبو النور، رئيس "المنتدى العربي لتحليل السياسات الإيرانية ـ أفايب" على أهمية هذا النوع من العمل المشترك القائم على أسس تبادل الخبرات العلمية والاستفادة من الطاقات التحليلية في مناطق بحثية بعيدة جغرافيا عن الوطن العربي، خاصة أن خبراء رياليست الروس يحظون بقدرات فائقة على التحليل والاستقراء، ومن المهم ترجمة دراساتهم وتنبهاتهم إلى العربية؛ حتى يعرف القارئ العربي المجردات المتعلقة بالشؤون الإيرانية وما يدور في فلكها من هذا المنظور.

 

وأكد الدكتور عمرو الديب، مدير مركز خبراء "رياليست" في نسخته العربية، على الأهمية ذاتها، مضيفا أن رياليست سعيد ببروتوكول التعاون مع "المنتدى العربي لتحليل السياسات الإيرانية ـ أفايب"، نظرا لقدرة خبرائه وباحثيه على العمل الدؤوب الدائم شديد التخصص في الشؤون الإيرانية، وهو منصة بحثية نادرة في العالم تقدم دراسات وتحليلات متخصصة ذات أهمية كبرى لقراء رياليست، خاصة أن المركز سيترجم تلك المقالات إلى الروسية وبالتالي سيضع القارئ الروسي في صورة التطورات المتعلقة بإيران دوريا من خلال الأقلام العربية الرصينة في هذا المضمار.