ماذا يعني ضرب مصافي النفط السعودية؟

17.09.2019, 14:18, الرياض
أعلن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، أن الهجمات على المصفاة السعودية هي عمل من جانب إيران، و هذا يعني أن واشنطن ببساطة غير قادرة على الصمود أمام طهران. و ربما بعد هذا الهجوم شكر الأتراك مرة أخرى الله على إتمام شرائهم الإس-400  على الرغم من الضغط الأمريكي.
مصدر الصورة:  yenisafak.com
Читать статью на русском языке
العالم كله يناقش الهجوم الحوثي على المنشآت النفطية في المملكة العربية السعودية. كما ترون كيف انهار سوق النفط العالمي بسبب مجموعة من اليمنيين مع عشر طائرات بدون طيار. هنا نحن نتسائل: أين سلاح الدفاع الجوي السعودي و أين أنظمة الدفاع الجوي الأمريكية التي تم شرائها بمليارات الدولارات؟ 
 
الولايات المتحدة عاجزة
 
أعلن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، أن الهجمات على المصفاة السعودية هي عمل من جانب إيران، و هذا يعني أن واشنطن ببساطة غير قادرة على الصمود أمام طهران. و ربما بعد هذا الهجوم شكر الأتراك مرة أخرى الله على إتمام شرائهم الإس-400  على الرغم من الضغط الأمريكي.
وهكذا ، تم إلحاق أضرار جسيمة ليس فقط بالاقتصاد السعودي وبالتحديد أرامكو السعودية ، ولكن أيضًا بسمعة الولايات المتحدة ، التي لا تستطيع معارضة الجمهورية الإسلامية مرة أخرى. حتى أن اللقاء الذي كان مرتقباً بين حسن روحاني و دونالد ترامب على هامش اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة لن يتم (بالتأكيد الآن)، فقد أعلن الإيرانيون أولاً، بأنهم لا يهتموا بهذه الإجتماعات من أجل إلتقاط صورة جماعية. و إنما دعوا الولايات المتحدة أن تتوقف أولاً عن الإرهاب الاقتصادي ، ثم يمكننا بعد ذلك التحدث.
حسنًا ، بينما يناقش العالم كله بحماس القدرات القتالية لإيران، اسمحوا لي أن أذكركم بنظام الدفاع الجوي الإيراني الجديد "باور-373"، والذي يمكنه حماية مصافي التكرير التابعة له من طائرات بلا طيار وأكثر من ذلك.
 
خصائص الباور-373
 
تم الإعلان عن الإصدار الحديث من هذه المنظومة في أواخر أغسطس. و قد تم تطويرها بالكامل من قبل خبراء الجيش الإيراني. و بمقارنة هذه المنظومة مع نظيراتها الغربية، يؤكد بعض الخبراء العسكريين  بأن باور-373  بالتأكيد أكثر فعالية. حتى أنها أفضل من S-300 الروسية. 
 
يشمل تكوين نظام الدفاع الجوي سيارتين مع رادارات لأغراض مختلفة ، وموقع قيادة والعديد من القاذفات ذاتية الدفع.  و حسب وكالة فارس الايرانية: “منظومة باور 373 للدفاع الجوي بعيدة المدى قادرة على الاشتباك مع 6 أهداف في آن واحد وكشف وتحديد هوية مئة هدف في آن واحد وجدولة أولوية التصدي لها”.
 
ومنظومة باور 373 الإيرانية محلية الصنع تمتاز بقدرتها على تدمير الأهداف حتى ارتفاع 65 كيلومتراً وبمدى يبلغ 300 كيلومتر والقدرة على مواجهة الطائرات الاستراتيجية والقاذفات وطائرات دون طيار وطائرات الاستطلاع والطائرات الحربية الالكترونية الخاصة والمروحيات وصواريخ كروز والصواريخ المضادة للرادارات والصواريخ الباليستية، بحسب زعم طهران..
 
كما هو الحال دائمًا ، فإن الإيرانيين يدينون بنجاحهم في العزلة والعقوبات وإحجام الدول الأخرى عن التعاون معهم. لأن ذلك دفعهم إلى تطوير أنظمة الدفاع الجوي الخاصة بها منذ فترة زمنية طويلة.
 
تحذير
 
تم تحذير المملكة العربية السعودية مرة أخرى من خطر الهجمات على منشآتها النفطية. وهذا فشل ذريع من جانب صانعي أنظمة دفاع الجيش  السعودي و من جانب مستخدمي هذا السلاح في الجيش السعودي.
أثبت الهجوم على المنشآت النفطية السعودية، أن كل أحلام الأمير محمد بن سلمان حول تنويع مصادر الدخل القومي السعودي ما هي إلا أحلام يقظة و يجب أن يستيقظ منها بإنهاء الحرب في اليمن، خصوصا مع ضعف إمكانيات أنظمة الدفاع الجوي الأمريكية.