المشهد السياسي والميداني السوري في أسبوع

13.04.2020, 19:27, دمشق

تقدّم لكم مجموعة خبراء رياليست الروسية، أهم أحداث الأسبوع الخاصة بالأوضاع السياسية والميدانية في سوريا، بالإعتماد على أخبار وكالات الأنباء العالمية.

الملف الميداني:

 

1-نتيجة الوضع الأمني في البادية السورية على إثر هجمات تنظيم داعش لمواقع الجيش السوري، تم خروج عدد من حقول الغاز عن الخدمة جراء إستهدافهم من قبل أعضاء التنظيم، وتأتي هذه الهجمات بعد عقد اجتماع لغرفة العمليات المشتركة في سوريا، لبحث آخر التطورات، وأيضاً لإرتباطٍ ما مع ما تخططه واشنطن للعراق التي شهدت هي الأخرى مقتل عراقي على يد داعش مؤخراً.

 

2-شهدت مدينة عفرين في ريف حلب اشتباكات بين التنظيمات الإرهابية المدعومة من النظام التركي وذلك في إطار الصراع المتواصل فيما بينهم للاستيلاء على المسروقات والمنازل العائدة ملكيتها للمواطنين الأكراد المهجرين قسراً ومحاولتهم إجبار من تبقى على مغادرة المدينة وريفها، وتشير مصادر إلى أن المسلحين يحاولون الإستيلاء على منازل المواطنين بالقوة، وكانوا قبل بضعة أشهر باعوا أملاك العفرينيين لعائلات الإرهابيين بمبالغ زهيدة.

 

3-تواصل القوات التركية انتهاكاتها للقوانين الدولية والاعتداء على الأراضي السورية وآخر تلك الإنتهاكات إنشاء نقاط عسكرية جديدة وتعزيز مواقعها التي احتلتها بريف الحسكة، شمال شرق سوريا، إضافة إلى سرقة ونهب كميات كبيرة من القمح المخزن في ريف الرقة الشمالي، وقامت القوات التركية بتجهيز نقطة عسكرية ضخمة في قرية الداودية جنوب مدينة رأس العين بريف الحسكة الشمالي وزودتها بالآليات العسكرية كما قامت بتحصين المواقع التي احتلتها في القرى الواقعة على الخط الواصل بين بلدتي تل تمر وأبو راسين، والجدير بذكره أن الجيش التركي استولى على قطعة أرض بمساحة 15 دونما تقريبا وجهزها شرق بوابة رأس العين، حيث من المتوقع استخدامها كساحة تجارية لتصريف البضائع التركية المهربة.

 

4-استقال أمير جبهة النصرة "أبو مالك التلي" من هيئة تحرير الشام وعزا السبب في ذلك أن المسؤول العام أبو محمد الجولاني كان قد همشه خاصة في المشاورات الكبرى، ما لبث أن عاد عن إستقالته بعد ما طلب منه الأخير العودة، بحسب ما غرد به أبو ماريا القحطاني أحد المسؤولين في الهيئة.
يشار إلى أن التلي كان أمير النصرة في منطقة القلمون في ريف دمشق، وكان يعمل قبيل ذلك سائق شاحنة على طريق السعودية، ما لبث أن سجن على خلفية عمله بالتهريب إلى لبنان.

 

الملف السياسي:

 

6-قال نقيب صيادلة اللاذقية محمود شبار، عن بدء شركة عيسى فارما الطبية لإنتاج الأدوية البشرية بإنتاج الدواء المعتمد كبروتوكول علاج مرض كورونا لدى وزارة الصحة، الدواء الأكثر رواجاً في العالم لعلاج فيروس كورونا المستجد، المعتمد في بعض دول العالم كالولايات المتحدة وفرنسا وغيرهما، إذ تعتبر هذه الخطوة رائدة في المجال الصحي السوري رغم العقوبات الاقتصادية المفروضة عليها.

 

7-دعا وزير الدولة للشؤون الخارجية في دولة الإمارات العربية، أنور قرقاش، إلى مساعدة سوريا على مواجهة الأزمة الصحية العالمية التي سببها فيروس كورونا المستجد، ووقف إطلاق النار فيها، جاء ذلك بعد الإتصال الأخير بين ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد مع الرئيس السوري بشار الأسد، ناقشا فيه آخر الأوضاع، في وقت هو رسالة خليجية إلى تركيا ومنع أي مخطط لها من تحقيقه بعد تماديها في ليبيا وإعلانها حرب غير مباشرة على الإمارات والسعودية.

 

8-قالت وزارة الخارجية والمغتربين السورية في بيان لها حول تقرير منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بشأن استخدام مواد سامة في بلدة اللطامنة بريف حماة، بأنه تقرير مضلل واستنتاجاته مزيفة ومفبركة والهدف منها تزوير الحقائق، وأضافت أن فريق التحقيق وتحديد الهوية هو فريق غير شرعي وغير ميثاقي بشهادة عدة دول، يأتي ذلك في وقت تجتاح كورونا العالم، فيما المنظمة تقوم بفبركة التقارير خاصة وأنه تم الإعداد لها عن بُعد ودون حضور لجان تحقيق رسمية في الواقعة التي لم تحدث في الأساس.

 

من هنا، تشهد الجبهات السورية، هدوءاً حذراً لا يخلو من هجمات متفرقة للتنظيمات الإرهابية المسلحة وتنظيم داعش، ووسط جهود الحكومة السورية في مسألة إحتواء فيروس كورونا بعد تزايد عدد الإصابات مؤخراً لتبلغ الحصيلة 25 إصابة شفي منها 5 وتوفي 2، مع الإستمرار في إجراءات الإغلاق التام والحظر الجزئي، وتعطيل المدارس والجامعات وإلغاء التجمعات، فيما يستمر النظام التركي والأمريكي بإرسال تعزيزات إلى الشمال وشمال شرق سوريا، وسط مخاوف من تفشي الوباء في إدلب وفي منطقة التنف الواقعتان تحت سيطرتهما، دون أخذ أي تدابير من شأنها الحد من إنتشار الوباء في حال وصوله.

 

فريق عمل "رياليست".